t
أخر الاخبار

الاخبار

اليمن: دولة الاحتلال الإيراني تأجج الصراع الداخلي وتعيق جهود السلام

 قال رئيس الحكومة اليمنية الشرعية، معين عبدالملك، الأربعاء، إن تدخلات دولة الاحتلال الإيراني في الشأن اليمني واستمرار دعم طهران لميليشيات الحوثي الانقلابية، هو ما يطيل أمد الصراع ويقف عائقاً أمام الجهود الأممية والدولية لإحلال السلام وإنهاء معاناة اليمنيين.وأشار عبدالملك إلى الانتهاكات الفارسية لقرارات مجلس الأمن الدولي بشأن اليمن، خاصةً فيما يتعلق بحظر تزويد السلاح إلى الحوثيين، في تحد للمجتمع الدولي، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الرسمية عنه أثناء لقائه سفيرة ألمانيا لدى اليمن كارولا مولر  ولفت رئيس الحكومة اليمنية إلى شحنة الأسلحة الإيرانية التي ضبطتها مؤخراً البحرية الأميركية والتي كانت في طريقها إلى الميليشيات الحوثية، معرباً عن تطلعه إلى "دور فاعل للمجتمع الدولي في وقف هذه التدخلات الإيرانية"، وكف مشاريع طهران "لتصدير الخراب والفوضى في محاولة لتخفيف الضغوط الدولية المفروضة عليها جراء سلوكها العبثي في المنطقة والعالم"، وفق تعبيره.وناقش اللقاء بين عبدالملك والسفيرة الألمانية المستجدات على الساحة اليمنية، والجهود الحكومية لتطبيع الأوضاع على ضوء اتفاق الرياض، والدعم الدولي المطلوب، إضافة الى مناقشة التصعيد العسكري المستمر لميليشيا الحوثي في عدد من الجبهات، و"تنصلها عن تنفيذ اتفاق السويد الموقع برعاية الأمم المتحدة قبل أكثر من عام واستغلاله لمضاعفة حربها ضد اليمنيين وتعميق المأساة الإنسانية"، حسب ما جاء على الوكالة اليمنية للأنباء.واتهم رئيس الحكومة اليمنية ميليشيا الحوثي "بالتعنت ورفض الحل السياسي، رغم التنازلات" التي قدمتها حكومته في سبيل ذلك، مطالباً المجتمع الدولي بالضغط على الحوثيين للرضوخ للحل السياسي وتطبيق مرجعيات الحل المتوافق عليها محلياً والمؤيدة دولياً.   

الجيش اليمني يسقط طائرة إيرانية مسيرة للحوثيين في الجوف

أعلن الجيش اليمني التابع للحكومة الشرعية، اليوم الأربعاء، إسقاط طائرة إيرانية مسيرة تابعة لميليشيات "الحوثي"، في محافظة الجوف الحدودية مع السعودية.وذكر المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، عبر "تويتر"، أن "الجيش الوطني أسقط طائرة مسيرة تابعة لمليشيات الحوثي في جبهة المحزمات جنوب غربي الجوف".وتصاعدت المواجهات العسكرية بين الجيش اليمني، ومليشيات الحوثي الموالية لدولة الاحتلال الإيراني في مديرية نهم شرق العاصمة صنعاء وفي محافظتي مأرب والجوف، منذ 17 يناير/ كانون الثاني الماضي.  

علاوى يحذر من عدم تمرير الحكومةمؤكداً :هناك جهات تعمل على استمرار الأزمة في العراق

حذر رئيس الوزراء العراقي المُكلف محمد توفيق علاوي البرلمان  من مخاطر عدم "تمرير الحكومة"، مؤكداً أن "هناك جهات تعمل على استمرار الأزمة في البلاد، داعيا إلى عقد جلسة استثنائية الاثنين القادم للتصويت على تشكيلته الوزاريةوأضاف  علاوي، في كلمة له اليوم الأربعاء  "بمجرد منح الحكومة الثقة ستباشر التحقيق في أحداث العنف"، معتبراً أن "الحراك الشعبي أسس لمرحلة جديدة في تاريخ العراق".وقال علاوي إنه شكل حكومة عراقية "مستقلة سياسياً"، مؤكداً أنها ستعمل على إجراء انتخابات مبكرة حرة بعيداً عن تأثيرات المال والسلاح والتدخلات الخارجية ، داعيا  المتظاهرين إلى منح حكومته فرصة رغم "أزمة الثقة تجاه كل ما له صلة بالشأن السياسي" والتي ألقى مسؤوليتها على فشل أسلافه.كما أكد علاوي أنه "لا يمكننا التهرب من الإصلاح الحقيقي وتلبية مطالب الحراك"، مؤكداً أنه سيعمل على تحسين الظروف المعيشية للعراقيين وإعادة النازحين إلى بيوتهم في العراق.وأمام علاوي، الذي سمّي رئيساً للوزراء بعد توافق صعب توصّلت إليه الكتل السياسية، حتى 2 آذار/مارس المقبل للتصويت عليها في البرلمان، بحسب الدستور، علما أن مجلس النواب لم يعلن بعد عن انعقاد جلسة استثنائية خلال العطلة النيابية التي تنتهي في منتصف الشهر المقبل.وتعهّد علاوي خلال لقاء مع عشرات من ممثلي الاحتجاجات الشهر الحالي بمنح ناشطين وزارتين كحد أعلى في تشكيلة حكومته، وبأن يأخذ برأي المحتجين في خمس وزارات ضمن مجلس الوزراء المقبل.وقال علاوى ف وقت سابق  إن تشكيل الحكومة الجديدة سيتم خلال الأسبوع الجاري.ويواجه العراق احتجاجات عنيفة منذ أكتوبر الماضي والتي أدت إلى استقالة حكومة عادل عبد المهدي. ويطالب المحتجون بالإطاحة بالنخبة الحاكمة التي يتهمونها بالفساد وبإنهاء التدخل الأجنبي خاصة من جانب إيران والولايات المتحدة.وتخلل الاحتجاجات أعمال عنف أدت لمقتل حوالي 600 متظاهر وجرح آلاف الآخرين. 

الروس يضربون باتفاقات "بشار" عرض الحائط

 نشب  خلاف بين الشركة الروسية ” ستروي ترانس غاز”  المستأجرة لمرفأ طرطوس السورى ، وبين 3600 عامل سورى  في المرفأ، وقد تفاقم، بعد أن قررت الشركة الروسية فصلهم جميعاً من عملهم، حيث تدخلت حكومة النظام السورى  عبر لجنة قدمت مجموعة من الاقتراحات، قالت إنها لحل الخلاف بين الطرفين، إلا أن الشركة الروسية لم ترد عليها إطلاقا .وأفادت وسائل إعلام سورية موالية للأسد " أن العاملون تفاجئوا  في المرفأ بالشركة تدعوهم لاجتماع وتبلغهم بأنها قررت الاستغناء عن خدماتهم جميعاً، وهو ما يناقض الاتفاق بحسب حكومة النظام، والتي تقول إنها اشترطت على الشركة الروسية ، أن يتم الاحتفاظ بكامل العمالة السورية ضمن العقد .و كشفت اللجنة إلى أن العقد لا يتضمن هذا الشرط واقترحت أن يتم إعطاء العاملين السوريين في المرفأ إجازة سنوية بلا راتب ومن ثم تقوم الشركة الروسية بتوقيع عقود سنوية معهم ويتم تجديدها على أساس الحاجة .وتسلمت  الشركة الروسية ” ستروي ترانس غاز”  مرفأ طرطوس في شهر تشرين الأول / أكتوبر من العام الماضي بعد توقيها عقد استئجار مع حكومة النظام لمدة 49 عاماً .

تقرير جديد للعفو الدولية يؤكد استخدام الأمن الفارسى للقوة المميتة لسحق الاحتجاجات

بالرغم من التكتم الشديد الذى تتبعه دولة الاحتلال الإيراني فيما يخص التظاهرات الأخيرة التى حدثت بسبب ارتفاع ثمن البنزين ،  كشفت منظمة العفو الدولية، أمس الثلاثاء، في تقريرها السنوي حول حالة حقوق الإنسان لعام 2019، أن دولة الاحتلال  قمعت المظاهرات السلمية بشدة، حيث استخدمت قوات الأمن القوة المميتة غير القانونية لسحق الاحتجاجات.وأكدت المنظمة أن دولة الاحتلال  قتلت مئات المحتجين واعتقلت آلافا بشكل تعسفي ،واحتجزت تعسفياً أكثر من 200 مدافع ومدافعة عن حقوق الإنسان، وفرضت على كثير منهم أحكاما بالسجن والجلد.وأكدت المنظمة أن المرأة الفارسية  ما زالت تتعرض لتمييز مجحف من قبل السلطات التي ضيقت الخناق على المدافعات عن حقوق المرأة اللواتي يناضلن ضد القوانين التعسفية، مؤكدا أن استمرار التمييز ضد الأقليات العرقية والدينية بدولة الاحتلال .وتطرقت المنظمة إلى استمرار تفشي التعذيب وغيره من فصول المعاملة السيئة بأشكال عدة، بينها الحرمان من الرعاية الطبية، والعقوبات القاسية وغير الإنسانية.و تواصل السلطات الفارسية  ارتكاب الجرائم ضد الإنسانية المتمثلة في الاختفاء القسري من خلال الإخفاء الممنهج لمصير عدة آلاف من المعارضين السياسيين الذين أُعدموا خارج نطاق القضاء في الثمانينيات .

كتاب دولة الأحواز العربية

اللغة العربية English Version

مواقع التواصل الاجتماعى

facebook Twitter Google+ Youtube

المزيد المزيد من أهم الأخبار

المزيد تقارير