أخر الاخبار

إطلاق عملية عسكرية ضدّ “داعش” بالجنوب الليبي بأمر من "حفتر"

2019-01-13 00:21:08




الكاتب: شيماء القاضي

يحاول تنظيم داعش الإرهابي ترتيب أوراقه واستعادة قوّته في الجنوب الليبي، ويستعدّ لتنفيذ هجمات “مباغتة” لإرباك المشهد العام بالبلاد، ورداً على الإرهاب الداعشي بليبيا أطلق القائد العام للجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، مساء اليوم السبت، عملية عسكرية واسعة ضدّ تنظيم “داعش” الإرهابي في الجنوب الليبي، وفق ما أكّده مصدر عسكري ليبي”.

وفي ذات السياق أوضح المصدر العسكري الليبي، الذي رفض كشف هويته، أنّ “القوات المسلحة الليبية، بأمر من حفتر، أرسلت اليوم نحو 100 عربة عسكرية مجهزة بكافة الوسائل القتالية، إلى الجنوب الليبي لصد توسع المجموعات المسلحة هناك”.

وأكد المصدر العسكري أنّ “القوة العسكرية التي توجهت إلى الجنوب تتضمن أفرادًا من الكتيبة 166 مشاة بكامل عتادهم لتنفيذ المهمة الجديدة في الجنوب”. مؤكدًا أنّ “الهدف من العملية هو تطهير الجنوب الليبي من تنظيم داعش المتحالف مع من وصفهم بـ(المرتزقة التشاديين) بالأراضي الليبية”.

وذكرت مصادر ليبية، في وقت سابق، أنّ تنظيم داعش يقيم معسكرات تدريب بجبال “الهروج” البعيدة عن سلطة حكومات البلاد المنقسمة، مستفيدًا من حدود البلاد المفتوحة والقريبة من منطقته الجديدة لتسهيل وصول مقاتليه الأجانب.

وفي سياق متصل، أكدت الصفحة الرسمية لكتيبة طارق بن زياد العسكرية، في بيان لها مساء اليوم، أن القائد العام للقوات المسلحة الليبية، المشير خليفة حفتر، اجتمع بـ “قادة وآمري الكتائب بالطوق الأمني لتطهير الجنوب الليبي”، دون ذكر مزيد من التفاصيل.

ومن الجدير بالذكر أنّه تم تداول أنباء، مؤخرًا، أفادت بتخطيط تنظيم “داعش” لمزيد من توسيع نشاطه في الجنوب الليبي، مستغلًا الفراغ الأمني والصحارى الشاسعة، للتحرك بسهولة والقيام بعملياته.