أخر الاخبار

الاتحاد الأوروبي: عنف النظام الإيراني ضد المتظاهرين "غير مقبول"

2019-12-08 19:24:11




الكاتب: أحمد الديب

 اعتبر الرئيس الجديد للسياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، الأحد، أن عنف حكومة الاحتلال الإيراني ضد المتظاهرين الذين شاركوا في احتجاجات شعبية مناهضة للحكومة عقب تطبيق قرار رفع أسعار البنزين منتصف نوفمبر الماضي، ”غير مقبول“.

وقال جوزيب بوريل في بيان صحافي له إن العنف الواسع النطاق والمتهور الذي قامت به الحكومة الإيرانية ضد المتظاهرين، غير مقبول“، داعيًا سلطات الاحتلال الإيرانية إلى توضيح عدد المعتقلين والمحتجزين من خلال تحقيقات موثوقة وشفافة.

وأشار أيضًا إلى أن قرار الحكومة الإيرانية بمنع الوصول إلى شبكات المعلومات العالمية لأكثر من أسبوع كان انتهاكًا صارخًا لحرية التعبير.

وفي نهاية البيان، صرح المسؤول الأوروبي أن الاتحاد الأوروبي سوف يعالج جميع القضايا ذات الاهتمام، بما في ذلك حقوق الإنسان، في محادثاته الثنائية مع إيران.

وهذا أول تصريح ضد الاحتلال الإيراني من قبل بوريل الذي تولى منصبه في الثاني من ديسمبر الجاري خلفًا لفيديريكا موغريني.

وأقدمت السلطات الإيرانية في منتصف نوفمبر الماضي، ولمدة اسبوع على قمع الاحتجاجات الشعبية المناهضة للحكومة والنظام والتي تخللها عمليات عنف أدت إلى مقتل نحو 208 شخصًا على الأقل بحسب ما ذكرت منظمة العفو الدولية المعنية بحقوق الإنسان بالعالم.

ولم يعلن المسؤولون الإيرانيون بعد عن أرقام حصيلة القتلى والمصابين والمحتجزين بعد ثلاثة أسابيع، لكن منظمات حقوق الإنسان وتقارير بعض الهيئات العامة تشير إلى مقتل المئات في إطلاق النار.